مجلة "عروس اليمن " تكرم رائدات العمل النسوى في اليمن ( صور )    بالفيديو..منزل أول رئيس جمهورية باليمن معروض للبيع لأسباب قاهرة    السيد تطمئن على صحة الناشطة زهرة صالح وتدعو الى الاحتشاد ضد الارهاب بكافة صوره    اللواء علي محسن ...احمد علي أرجل من حميد الاحمر    المؤتمر يسخر من اليدومي ويقول الاصلاح سبب كل ما يجري في البلاد    الإصلاح يتهم وزير الداخلية الجديد بالقضاءعلى ما حققوه قحطان من مصالح خلال عامين    صلح مدته عام يوقف اشتباكات الحوثيين والإصلاحيين بذمار    الاجهزة الامنية بتعز تخرج جثة فتاة عمرها 22من قبرها    رســالة الرئيس هادي لقيادة و ضباط و جنود المنطقة العسكرية الرابعة بعدن    رؤوس حول الرئيس : صحيفة تكشف بالوثائق والأرقام فساد مدير مكتب رئاسة الجمهورية   
الصفحة الرئيسية  |   من نـحـن  |   إرسال خبر  |   الاتصال بنا  |   مواقع صديقة  |  
 
 بحث متقدم
اليمن الجديد - وجه رئيس مجلس الوزراء الدكتور علي محمد مجور وزارة التربية والتعليم باضافة مقرر التربية الوطنية إلى منهج المرحلة الثانوية في اليمن من أجل  إبقاء وعي الطلاب و الطالبات على صلة بمستجدات الوطن وأولوياته، معتبرا ذلك مهمة ينبغي

الأربعاء, 17-مارس-2010
اليمن الجديد -
وجه رئيس مجلس الوزراء الدكتور علي محمد مجور وزارة التربية والتعليم باضافة مقرر التربية الوطنية إلى منهج المرحلة الثانوية في اليمن من أجل إبقاء وعي الطلاب و الطالبات على صلة بمستجدات الوطن وأولوياته، معتبرا ذلك مهمة ينبغي أن تضطلع بها وزارة التربية والتعليم , باعتبارها الجهة المسؤولة عن إعداد السياسات التعليمية وآليات التنفيذ فيما يتعلق بتطوير المناهج الدراسية وتضمينها المعارف والقيم التي تستثير وعي النشء والشباب وتربطهم بأولويات وطنهم وتغرس فيهم قيم العلم والمعرفة وتغذي فيهم روح الابتكار والإبداع المثمرين.

وأكد رئيس مجلس الوزراء الدكتور علي محمد مجور أن اليمن يقف على مشارف تحول نوعي في المحتوى التربوي لمنهاج التعليم العام... موضحا أن التغيير ينبغي أن يستهدف كافة مقررات المنهج الدراسي العلمية والإنسانية.

وأشار لدى افتتاحه الاربعاء ورشة ( إشهار نتائج الدراسة الوطنية لقيمة الولاء الوطني في المناهج الدراسية والتطور المقترح لتعزيزها)
واعتبر رئيس الوزراء أن أولوية التغيير يجب ان تنصب على المناهج التعليمية والتربوية الإنسانية وبالأخص منها مقررات التاريخ والتربية الوطنية.

منوها بأهمية الورشة في تشكيل مقاربةً علميةً منهجيةً للمناهج الدراسية واستشراف مضامينها المستقبلية لتأتي ملبية لمتطلبات التغيير في بنية الوعي في شريحة النشء والشباب أمل الحاضر ورهان المستقبل.

وأضاف مجور "يسعدني أن أدشن أعمال هذه الورشة التي تقف أمام دراسة علمية منهجية تمحورت حول واحدة من أكثر الأولويات.. محييا هذا الحشد من الخبراء والمفكرين والتربويين الذين جاؤوا ليسهموا بخلاصة أفكارهم في إثرائها والوقوف على المضامين الهامة التي اشتملت عليها وصولاً إلى توفير مرجعية علمية معتبرة يُعتد بها في صياغة مناهج التعليم العام بمضامين ترسخ قيم الولاء الوطني وتعزز الوعي لناشئي هذا الوطن وفتيانه وفتياته بقيم الانتماء، وبروح التحصيل العلمي المنتج والمثمر.

وأعتبر رئيس الوزراء الورشة إضافةً نوعيةً هامةً في الجهود الهادفة إلى تأسيس بيئة ثقافية راسخة تستوعب التحولات الهامة والإنجازات العظيمة التي حققها الوطن في ظل القيادة السياسية الحكيمة وفي مقدمتها الوحدة المباركة والنظام الديمقراطي التعددي والتنمية الشاملة والمستدامة.

ولفت الى دور التربية والتعليم الهام في بناء وإعداد المواطن الصالح السوي والمنتج بما يقتضي بالضرورة استيعاباً للآليات الكفؤة وللأفكار المنهجية والمدروسة التي تجعل من دور التربية والتعليم منبعاً عذباً ونقياً يفيض بالمعرفة والقيم الفاضلة والمعاني الوطنية العظيمة التي تتمتع بخاصية النفاذ السلس إلى عقل ووجدان النشء والشباب وتنأى عن أساليب التلقين التي تفتقد التأثير المفترض للمضامين العلمية والمعرفية والتربوية لمناهج التعليم العام في ذلك الوعي.

وأضاف رئيس الوزراء: أن تلك السياسة لكي تكون أبلغ تأثيرا في وعي الأجيال الناشئة ينبغي أن تركز على الأولويات وأن تركز على وسائل فاعلة في التنفيذ ، وتنوع في اساليب غرس قيم الولاء الوطني ولا تغفل أهمية وتأثير القدوة الحسنة التي ينبغي أن يتمثلها المعلم والقائمين على الإدارة المدرسية و أن تستثمر كل منافذ التأثير في الوعي عبر مراحل العملية التعليمية والتربوية بدءاً بالطابور المدرسي مروراً بأنشطة الصف المدرسي وانتهاء بالأنشطة اللاصفية التي ينبغي أن تصل النشء ببيئتهم المجتمعية منذ وقت مبكر.

ونوه رئيس الوزراء بأولوية التربية والتعليم في النهوض بمهمة بناء الأجيال علمياً وتربوياً وعدم اغفال الأدوار الهامة لمؤسسات اخرى مؤثرة يتوجب عليها أن تنهض بدورها في هذه المهمة الوطنية.

وأشار الى أهمية دور وزارات الإعلام والأوقاف والإرشاد والشباب والرياضة ومنظمات المجتمع المدني بما يجسد الشراكة والتكامل بينها ويؤسس بيئة ثقافية إيجابية تحتفي بقيم الولاء الوطني ويتعزز بها منهج الوسطية الذي ميز ديننا الإسلامي الحنيف.

ودعا رئيس الوزراء الى الاستفادة من الاستراتيجية الوطنية للنشء والشباب والتي احتوت على مضامين ممتازة يمكن أن تسهم في إثراء المناهج بما تستهدفه من تغيير نوعي في محفزات الوعي بقيم الولاء الوطني, مطالبا وزارة التربية والتعليم بتنفيذ التوصيات التي توصلت إليها الاستراتيجية وما سيتمخض عن الورشة.

كما وجه وزارة المالية باعتماد المخصصات المالية التي تحتاجها عملية تطوير المناهج لتكون الخطوة فاتحة لتحولات نوعية في محتوى مناهجنا التعليمية بما يتواكب مع التطورات الوطنية والإقليمية ومتطلبات التنمية والنهوض الحضاري للوطن.
*المصدر: الثورة نت

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS

التعليقات:

الاسم:
التعليق:

اكتب كود التأكيد:


التعليقات
ندى المهدي (ضيف)
18-03-2010
أين حرية الرأي يا محرري موقع "اليمن الجديد".. ماذا في تعليقي لم تنشروه؟.. هل خرجت فيه عن اللياقة؟.. هل تجاوزت الثوابت التي تتغنون بها ليل نهار.

ندى (ضيف)
18-03-2010
تربية النشء على روح الانتماء وحب الوطن وغيرها من المفرادات، يأتي تالياً لمسلك النظام، القائم على تعزيز المواطنة المتساوية، والعدالة الاجتماعية، ومحاربة الفقر، يعني تقديم نموذج لوطن حر.. ودون ذلك لن تجدي نفعاً لا المناهج الدراسية ولا الإعلام.. فالوطن يا هؤلاء ليس كلمة مجردة.



جميع حقوق النشر محفوظة 2007-2014 لـ(اليمن الجديد)